الرئيسية التسجيل مكتبي  
للاقتراحات والملاحظات نرجو ارسال رساله واتس اب او رساله قصيره على الرقم 0509505020 الاعلانات الهامه للمنتدى

اعلانات المنتدي

   
.

   
 
العودة   ::منتديات بالحارث سيف نجران :: > الأقــســـام الــعـــامــة > المنتدى الاخباري والسياسي والاقتصادي
 
   
المنتدى الاخباري والسياسي والاقتصادي يختص بالاخبار العامه والسياسيه ..اقتصاد واسهم

إضافة رد
   
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
   
   
 
قديم 07-16-2010, 12:40 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مشرف الهمسات والخواطر والكاتب الحر

الصورة الرمزية نواف بلحارث

إحصائية العضو






 

نواف بلحارث غير متواجد حالياً

 


المنتدى : المنتدى الاخباري والسياسي والاقتصادي
افتراضي مسنٌّ يُصرُّ على امتطاء ناقة أثناء زفافه ويسير بها إلى قاعة الاحتفال

صحيفة - متابعة :

صرَّ عريس ستيني في حائل على ركوبه ناقة ذلول أثناء زفافه؛ حيث طاف بها شوارع القرية وسط تصفيق ودهشة الحضور, مؤكداً أنه اشتراها خصيصا لركوبها يوم زفافه, وأخبر جميع أقاربه، وكذلك عروسه بالأمر, التي بدورها رحّبت بأن يركب عريسها "ذلوله" يوم زفافه إليها.


العريس المسن، الذي يُدعى أبو مطيران "60 عاما", اشترى ناقة ذلولا بـ75 ألف ريال؛ ما أثار دهشة أقاربه, الذين سألوه عن السبب؛ فأخبرهم بأنه سوف يركبها يوم زفافه إلى عروسه "32 عاما", وزادت الدهشة أكبر عندما علم الأقارب أن المسن دفع 75 ألف ريال لشراء الناقة, في حين دفع 40 ألفا فقط مهرا لعروسه.


وقال "أبو المطيران" إنه بركوبه "ذلولا" يوم زفافه يحقق حلما راوده منذ 35 عاماً, عندما تزوج أول مرة؛ فقد كان كل حلمه أن يمتطي "ذلولاً" يوم عرسه, إلا أنه ابتاعها ليكمل المهر ومصاريف الفرح, وظل حزيناً طوال السنوات الماضية؛ لأنه لم يحقق حلمه. وأضاف "أبو المطيران" أنه خشي أن يموت وحلمه لم يتحقق؛ فقرر الزواج وشراء ناقة ذلول يمتطيها يوم فرحه, واختار العروس ووافق أهلها, وقبل كل شيء أخبرهم بنيته أن يُزفَّ على "ذلول"؛ فوافقوا ورحَّبت العروس بذلك.


وفي ليلة الزفاف قام "أبو مطيران" بإحضار "ذلول" وتجهيزها, والذهاب بها إلى بيته القديم الذي شهد زواجه الأول وتهدَّم الآن وصار أطلالا, إلا أنه قام بتسويته يوم العرس وفرش أمامه؛ ليستقبل المعازيم, ثم امتطى "ذلولا" أمام بيته الطين, وسار بها في زفة وسط تصفيق الحضور، خاصة من الشباب ودهشة كبار السن مما يفعله "أبو مطيران", وتوقف الركب عند بيته الجديد وهو فيلا أسسها حديثاً؛ ليتناول "أبو مطيران" القهوة وهو على الناقة, ويستمر الموكب الذي استغرق أكثر من ساعة؛ ليصل إلى قصر الأفراح, التي شهدت حفل زواجه.


صغار السن والشباب أُعجبوا بهذه الطريقة؛ لأنهم لم يشاهدوها من قبل, وقد أصر أحد الشباب المقبل على الزواج على أن يقتفي أثر "أبي مطيران"، وأقسم وسط الحضور بأن يكون زواجه بالطريقة نفسها, طالبا من العريس أن يسمح له بـ"الناقة الذلول"؛ ليركبها يوم عرسه, وهو ما شجعه عليه أبو مطيران قائلا: "الذلول لك بعد وصولي إلى بيت عروسي، افعل بها ما تشاء"، وسط تصفيق من الحضور.


أحد الحضور (أبو محمد) قال: "لم أرَ تجمعا كثيفا للسيارات أثناء سير العريس مثلما رأيت أثناء زفاف أبي مطيران".


وقد أصرّ أبو مطيران على عدم تصويره أثناء سيره في موكب الزفاف؛ ليعيش في الذوق القديم للزفة، وليستشعر ذلك قائلا: "لو لاحظتُ تصويراً سيفسد ذلك عليّ تلذذي بزفافي".








رد مع اقتباس
 
   
   
 
قديم 07-16-2010, 02:47 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
**الامتيـاز الـذهبي**

الصورة الرمزية رامي

إحصائية العضو







 

رامي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نواف بلحارث المنتدى : المنتدى الاخباري والسياسي والاقتصادي
افتراضي

بيض الله وجهه من شيبه رجع للزمن الجميل
الله يجمل ايام العريس







رد مع اقتباس
 
   
   
 
قديم 07-16-2010, 10:22 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مشرف الهمسات والخواطر والكاتب الحر

الصورة الرمزية نواف بلحارث

إحصائية العضو






 

نواف بلحارث غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نواف بلحارث المنتدى : المنتدى الاخباري والسياسي والاقتصادي
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بحر جدة [ مشاهدة المشاركة ]
بيض الله وجهه من شيبه رجع للزمن الجميل
الله يجمل ايام العريس

شاكر مرورك وعلى قولك ما الوم ها الشايب وزمن الجميل الى اعجبنى منعه التصوير عشان تكتمل فرحته واجواءه الماضيه






رد مع اقتباس
 
   
إضافة رد

   
 
مواقع النشر (المفضلة)
 
   


   
 
 
 
   

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



مواقع صديقه


الساعة الآن 06:10 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
حقوق الطبع محفوظه لمنتديات بالحارث سيف نجران